فكر صح فكر صح

آخر الأخبار

random
جاري التحميل ...

الفرق بين التوكل والتواكل وقصة توضح الفرق بينهم


التوكل والتواكل



التوكل والتواكل كلمتان متشابهتان الي حد كبير فكل ما يُفرّق بينهم هو الألف الزائدة في كلمة تواكل ، ولكن المعني مختلف تماماً في كلا الكلمتين ، فعندما تصف شخص بأنه متوكل فانت تقوم بمدحة ، وعندما تصف شخص بانه متواكل فأنت تقوم بذمه وسوف نعرف الفرق بين التوكل والتواكل .

ما هو التوكل ؟؟

التوكل هو أن يفعل الشخص كل ما عليه وبعد هذا يقوم بتفويض أمره الي الله عز وجل ، في جميع مجالات الحياة ، فمثلاً أنا أُذاكر وأجتهد وأفعل ما يتوجب فعله وبعد ذلك أفوض امري لله فهكذا أنا شخص متوكل ، شخص آخر يُريد أن يتزوج فيبدأ في البحث عن زوجة صالحة ويسعي في البحث ويستخير الله فهذا شخص متوكل أيضاً ، لهذا فالتوكل يكون بالأخذ بالأسباب أنت تفعل الشئ وتأخذ بأسبابة وتتوكل وتفوض أمرك لله وهو من يصرف الأمور وعليك الإيمان بالله وبقضائة ، هذا بالنسبة للشخص المتوكل ، فماذا عن الشخص المتواكل .

ما هو التواكل :-

الشخص المتواكل هو الذي يعتمد علي غيرة ، فأنا عندما أجلس في مكاني وأطلب منك إحضار كوب ماء فأنا متواكل عليك ، فالتواكل هو عدم الأخذ بالأسباب والإعتماد علي الغير في تصريف أمورهم وما أكثر المتواكلين في هذا الزمن ، عندما تسأل أحدهم هل ذاكرت للإمتحان يرد لا ولكني متوكل علي الله ، هذا ليس توكل يا أخي هذا هو التواكل بعينة ، والتواكل يتعارض مع تعاليم الإسلام ويتعارض مع قيم المجتمع والشخص المتواكل هو شخص مكروة بين الجميع لأنه في الحقيقة عالة علي الجميع .

الفرق بين المتوكل والمتواكل :-

١ - المتوكل يعتمد علي نفسه ويتعب ويجتهد ويفعل كل ما علية والمتواكل يجلس محلة يحلم يالوصول للقمة ولا يفعل شئ غير أنه يحلم فقط .

٢ -  المتوكل يرضي الله عنه لأنه يفعل ما عليه بينما المتواكل يغضب عليه الله والناس لأنه شخص أناني وكسول .

٣ - الشخص المتوكل يكون متعايش مع الجميع يعلم أن الحياة تعب وشقاء ويسعي ويكافح لكي يحقق أهدافة ، بينما المتواكل يشعر أنه فوق الجميع وأن من واجب الناس أن يقوموا بخدمته .

٤ - المتوكل دائماً يكون مطمئن لأنه فعل ما عليه وبذل مجهود وبعد هذا توكل علي الله ، أما المتواكل يكون خائف لأنه يعلم أنه لم يفعل ما عليه .

قصة توضح الفرق بين التوكل والتواكل :-

كان هناك داعية في قرية يأمر الناس بالمعروف وينهاهم عن المنكر ، وفي يوم من الأيام حدث طوفان في مدينة هذا الشيخ وغرقت المدينة بأكملها ولم يستطيع أحد أن ينجو غير من حصل علي قارب .

بدأت كل أسرة تذهب الي قاربها وتنجو بنفسها ، ومر أول قارب علي هذا الشيخ وقالوا له اصعد معنا علي القارب فقال لهم اذهبوا أنتم فالله سوف ينقذني فذهبوا وتركوة .

مر قارب ثاني وقالوا له اركب معنا سوف ننقذك ، فقال لهم اذهبوا أنتم ان الله شوف ينقذني من الغرق فذهبوا وتركوة .

في النهاية مر آخر مركب وطلبوا منه الصعود لكي ينجو بحياتة فقال لهم إذهبوا وسوف ينجيني الله من الغرق فذهبوا .

بعد إنتهاء الطوفان وجدوا جثة الشيخ فأخذوا يتسائلون لماذا لم ينقذ الله هذا الشيخ الذي يتوكل علي الله وبعضهم قرر الإلحاد لأنه رأي أن الله غير موجود لأنه لم ينقذ هذا الشيخ .

مر شاب ذكي عليهم وقال لهم من يقول أن الله لم ينقذه فهو كاذب لقد أرسل الله له عوضاً عن المركب الواحد ثلاث مراكب لكي ينقذة وهو من رفض لأنه تواكل .

العبرة من القصة :-

البعض يظل في إنتظار المعجزة مثل هذا الشيخ وهو من يغرق في النهاية لأن زمن المعجزات انتهي ، والبعض يتوكل ويسعي في الأسباب مثل هؤلاء الذين بحثوا عن المركب فهؤلاء هم من ينقذهم الله ويكون معهم ويساعدهم .

فكن متوكل لا متواكل


عن الكاتب

ahmed dandash

التعليقات



جميع الحقوق محفوظة

فكر صح