فكر صح فكر صح

آخر الأخبار

random
جاري التحميل ...

وعد بلفور - أعطي ما لايملك لمن لا يستحق


وعد بلفور


هل سمعت من قبل عن وعد بلفور ، الوعد الذي سُمي أعطي ما لا يملك لمن لا يستحق ، هذا الوعد قام به شخص يُدعي آرثر جيمس بلفور بتاريخ ٢ نوفمبر عام ١٩١٧ ، هذا الوعد مُقدم إلي اليهود يعدهم بأن يجعل لهم أرض يهودية علي أرض فلسطين ، وقد سُمي بأنة أعطي ما لايملك لمن لا يستحق ، لأنة أعطي فلسطين وهي دولة عربية لا يملكها إلي اليهود الذين لا يستحقونها .

أسباب وعد بلفور :-

هذا الوعد أصدرة بلفور نيابة عن الحكومة البريطانية لعدة أسباب تصب في صالح بريطانيا ومن تلك الأسباب .

١ - رغبة بريطانيا أن تضم اليهود إلي صفهم في الحرب العالمية الأولي ، واليهود كانوا ينضمون إلي ألمانيا بسبب سخطهم علي علي روسا فكان ذلك من أسباب وعد بلفور .

٢ - رأي البريطانيين أنهم إذا إكتسبوا اليهود في صفهم ربما يستطيعوا أن يكتسبوا أمريكا في صفهم في الحرب العالمية وهذا بالطبع نقطة تحول بالنسبة لهم .

٣ - في الحرب العالمية كانت بريطانيا تقوم بصناعة ذخائرها من مادة الأسيتون الموجوده في الخشب ، وكانت بريطانيا تقوم بإستيراد الخشب من أمريكا بأسعار كبيرة جداً ، لذلك وصلت بريطانيا إلي حل وهو البدأ في التجارب للحصول علي ماده الأسيتون من مصادر أخري ، وكان المسئول عن تلك التجارب هو اليهودي وايزمان ، الذي فعل كل ذلك دون أن يحصل علي أي مقابل سوي وعد من بريطانيا بإنشاء دولة إسرائيل علي أرض فلسطين .

بداية ظهور إسرائيل :-

قبل وعد بلفور كان عدد السكان الذين يعيشون في فلسطين ويعتنقون اليهودية هم ٥٪ من إجمالي عدد السكان ، ولكن بعد توثيق وعد بلوفر وإعتمادة من جميع الدول العظمي بدأ اليهود يأتون من كل الأماكن ليسكنوا في موطنهم الجديد الذين إغتصبوة من الفلسطينين بمجرد وعد أعطاة شخص لا يملك شئ لشعب لا يستحق شئ ، وفي عام ١٩٤٨ زادت عدد سكان اليهود الموجودين في فلسطين من ٥٠ ألف إلي ٦٥٠ ألف .

رد فعل العرب علي تصريح بلفور :-

إختلفت ردود الأفعال في المجتمع العربي ولكنها لم تكن كافية لحسم الأمر ، بل ربما لم تكن مؤثرة ، وأرسلت بربطانيا مندوبيها لتهدأه العرب وإخبارهم بأن بريطانيا لن تسمح بالإستيطان اليهودي إلا بالمقدار الذي يتوافق مع مصلحة العرب ، وها هم العرب قد إرتموا في أحضانهم وصدقوهم ، وها نحن الآن نحاول إسترجاع فلسطين ، بينما هم يتوسعون كل يوم في الأراضي الفلسطينية .


نص وعد بلفور :-



وزارة الخارجية البريطانية
2 نوفمبر 1917م

عزيزي اللورد روتشيلد
يسرني جدا أن أبلغكم بالنيابة عن حكومة صاحب الجلالة التصريح التالي، الذي ينطوي على العطف على أماني اليهود والصهيونية، وقد عرض على الوزارة وأقرته:

'إن حكومة صاحب الجلالة تنظر بعين العطف إلى تأسيس وطن قومي للشعب اليهودي في فلسطين، وستبذل غاية جهدها لتسهيل تحقيق هذه الغاية، على أن يكون مفهوما بشكل واضح أنه لن يؤتى بعمل من شأنه أن ينتقص الحقوق المدنية والدينية التي تتمتع بها الطوائف غير اليهودية المقيمة الآن في فلسطين، ولا الحقوق أو الوضع السياسي الذي يتمتع به اليهود في البلدان الأخرى'.
 وسأكون ممتنا إذا ما أحطتم اتحاد الهيئات الصهيونية علما بهذا التصريح .

المخلص
آرثر بلفور


عن الكاتب

ahmed dandash

التعليقات



جميع الحقوق محفوظة

فكر صح